الأحد، 27 أبريل، 2014

دعم المشتقات النفطية الخطأ النبيل الوحيد وسط كل هذه الأخطاء السرطانية

دعم المشتقات النفطية خطأ والجرعة صواب. حسناً. لنفترض صحة ذلك لمدة دقيقة. دقيقة وحسب.
هل من الصواب منح علي عبدالله صالح وكل رموز نظامه والمنشقين عليه حصانة؟
هل من الصواب أن يأتي بعد الثورة رئيس لا يحسن نطق جملة ورئيس وزراء فاشل؟
هل من الصواب الحديث عن ثورة شبابية وقادة العمل السياسي كلهم من المومياءات؟
هل من الصواب ميزانية المشائخ ودفع 2 مليار دولار لـ6 بنوك محلية فوائد قروض محلية؟
هل من الصواب التبشير بعدالة انتقالية تقتص لضحايا قرون وقتلة أمان والخطيب طلقاء؟
هل من الصواب أن تستبيح الغارات الأمريكية بلادنا والقاعدة أراضينا ووزير دفاعنا "سواح"؟
هل من الصواب أن تتوسع الجماعات المسلحة على الأرض والحكومة تضعف أكثر فاكثر؟
هل من الصواب أن ترسل الدولة لجان وساطةكأنها دولةشقيقة تتوسط لحل نزاع أهلي؟
هل من الصواب الحديث عن حل القضية الجنوبية وشركاء وتحالف حرب 94 من يدير البلد؟
هل من الصواب أن تكون صعدة إمارة حوثية والحصبة إمارة أحمرية ونصف البلد إقطاعات؟

هل من الصواب أن تبقى حديقة21 مارس مجرد حبر على ورق والفندم مديول ولا سائل؟
هل من الصواب الذهاب للفيدرالية والتبشيربجنةبن عمر والحكومة عاجزة عن دفع رواتب؟
هل من الصواب أن يبقى سميع وزيراً للكهرباء بعد وعده بالاستقالة في منتصف 2013م؟
هل من الصواب أن ترسل الرئاسة المليارات لمفجري أنبوب النفط والكهرباء والخاطفين؟؟
هل من الصواب أن يغتال أشباح أكثر من 100 ضابط دون أن يتم محاكمة قاتل ولو واحد؟
هل من الصواب الحديث ليل نهار عن تأييد العالم للتسوية السياسية ومش قادرين نأكل؟
هل من الصواب سماع أحاديث ولاية الحوثي، أم اكتشافات واختراعات الزنداني الموسمية؟
هل من الصواب سماع إنجازات عبدالغني جميل، أم مقالات نصر طه، أم عبور المضيق؟؟
هل من الصواب الفرز المناطقي، وإشاعة الكراهية بالمجتمع من قبل الحوثي والاصلاح؟
أمن الصواب سماع عبدربه يتحدث باسم الثورة ويهنئ بوتفليقة شامتاً من الربيع العربي؟

هل من الصواب...................................
هل من الصواب.............................
هل هل هل......................
عشرات الأسئلة.. إلخ


إذن أين هو الصواب وسط كل هذه الأخطاء في البلد؟
كل هذه الأخطاء موجودة واليمنيون متعايشون معها بشكل يومي. 

فإن كان دعم المشتقات النفطية خطأ فإنه الخطأ الوحيد النبيل في هذا البلد الذي يذهب لعامة الناس، وسط كل هذه الأخطاء والأورام السرطانية.

_______________________________________________________
شكراً للأعزاء في منظمة رنين على المناظرة الرائعة ولجميع الحضور ووسائل الاعلام والشكر موصول أيضاً للمشاركين فيها الأعزاء:
علي سيف حسن
عبدالكريم العواضي
رضوان الهمداني.
والعزيز فارع المسلمي الذي أدار المناظرة باحتراف واقتدار.

_______________________________________________________

الصورة لفتني لها الصديق الرائع والخبير الاقتصادي الدولي فؤاد الكحلاني

ليست هناك تعليقات:

Disqus for TH3 PROFessional