الأحد، 29 مارس، 2015

24 صور خاصة تظهر آثار غارات عاصفة الحزم لقاعدة الديلمي الجوية


تبدو قاعدة الديلمي الجوية، في اليوم الرابع لغارات تحالف "عاصفة الحزم"، مجرد إطلال قاعدة عسكرية وأثراً بعد عين. حيث نالت النصيب الأعلى من الغارات على مدى الثلاثة الأيام الماضية.

وتظهر صور خاصة أنشرها في المدونة التقطت صباح اليوم من داخل قاعدة الديلمي الجوية، حجم الضرر الذي لحق بالقاعدة العسكرية الجوية جراء عمليات القصف على مدى الأيام الماضية. وقال مصدر في القوات الجوية فضل عدم الإفصاح عن اسمه إن معظم طائرات القاعدة الجوية قد تم تدميرها أو إعطابها وإخراجها عن الجاهزية على أقل تقدير.

ولم تعلن وزارة الدفاع أو القوات الجوية عن حجم الخسائر حتى هذه اللحظة وترفض الإدلاء بأي معلومات حول ذلك. 
من جهته، كان الناطق باسم عمليات عاصفة الحزم قد قال، في وقت سابق: "إنه تم تحيييد سلاح الجو والدفاعات الجوية اليمنية في الربع الساعة الأولى من بدء الغارات". 

السبت، 28 مارس، 2015

حصري "للعربية".. لقاء وزير الدفاع السعودي بابن صالح قبل يومين من عاصفة الحزم

تسريب خطير للغاية حول لقاء أحمد علي بوزير الدفاع السعودي قبل يومين من بدء عاصفة الحزم، ويبدو أنه رد سريع على مبادرة صالح يوم أمس التي أعلنها أبوبكر القربي باسم المؤتمر الشعبي العام وظهر فيها صالح كما لو أنه على مسافة واحدة من جميع الأطراف أو بالأحرى ما أسماها المليشيات




الجمعة، 27 مارس، 2015

عن غارات تحالف "عاصفة الحزم" ووضع وولاءات الجيش اليمني

أجزم أن 50% على الأقل من قوام الجيش اليمني غير تابعين، ولا موالين، لعلي عبدالله صالح ولا للحوثي، لكنهم قد يصبحون كذلك، بفعل الضربات الجوية لقوات تحالف "عاصفة الحزم". والعكس أيضاً إن تغيرت موازيين القوى على الأرض: بدليل انشقاق اللواء 35 في تعز وإعلانه تأييد الرئيس هادي، بينما في الضفة الأخرى اللواء خيران رئيس هيئة الأركان المحسوب على اللواء علي محسن، والذي اعترض الحوثيون عند تعينيه وها هو الآن أحد أهم حلفاءهم وقائماً بأعمال وزير الدفاع.
بمعنى المسألة حسابات سياسية متغيرة وليس ولاءات ثابتة، إنها حسابات الربح والخسارة والصراع على البقاء.

إن عدم قتال معظم وحدات الجيش عند اجتياح صنعاء أو عند تقدم الحوثيين نحو عدن وما بينهما من ستة أشهر انهارت فيها مؤسسات الدولة، لا يعني بالضرورة ولاءها لصالح أو الحوثي، مثلما يرطن العديد من المتحدثيين للقنوات الفضائية. ومن المؤسف أن تجد أو تسمع أحدهم يتشفّى بمنتهى التبجح بتدمير مقدرات والبنية التحتية للقوات المسلحة اليمنية، التي تظل ملكنا جميعاً كيمنيين، وإن سيطر عليها الحوثي أو صالح.
المسألة ببساطة كالتالي:
من هو القائد العسكري الأحمق الذي سيقف في وجه الحوثيين بعد أن رأى مصير حميد القشيبي قائد اللواء 310 الذي صمد في وجه الحوثيين 4 أشهر، ثم قتل في معسكره، ونهبت أسلحة اللواء، ثم ماذا؟ لم يكتف الرئيس هادي بخذلانه حياً فحسب وإنما لم يعزه ميتاً وذهب بعدها بأسابيع وقال إن الدولة وصلت إلى عمران الآن!
من هو القائد العسكري الأحمق الذي سوف يقاتل تحت رآية الرئيس هادي وهو يدرك أنه أكثر من بتخلى عن من يقفون إلى جانبه؟
من هو القائد العسكري الأحمق الذي سيقف في وجه الحوثيين وهو يرى ما فعله مع وزير الداخلية السابق؟
إن سقوط اللواء 310 في عمران كان نقطة تحول في مسار القوات المسلحة وقد ظهرت نتائجها في صنعاء بعد شهرين على النحو التالي:
"كل من سيقاتل الحوثي سيلقى مصير حميد القشيبي".
هذه هي الرسالة الضمنية التي بعثها الحوثيون وصالح إلى العديد من قادة الجيش من باب النصح أو التحذير، في الوقت الذي كان المبعوث الأممي جمال بن عمر يكسب لهم المزيد من الوقت، ولهذا سقطت صنعاء دون مقاومة بعد أن تم تحييد العديد من قيادات الجيش عندما حانت ساعة الصفر.

الجمعة، 20 مارس، 2015

إنها جمعة المذابح في اليمن: 200 قتيل ومئات الجرحى

إنها جمعة دامية بكل معنى الكلمة، إنها أكثر جمعة دامية مرت بها اليمن.
يا إلهي!
الإرهاب لم يكتفِ اليوم بقتل 200 مواطن يمني أثناء صلاتهم في مسجدين بصنعاء، بل أضاف فوقها مذبحة أخرى: 29 جندياً وقعوا أسرى في يد تنظيم القاعدة بحوطة محافظة لحج تم إعدامهم اليوم بوحشية.

مذبحة حوطة لحج أكبر من مذبحة حوطة حضرموت التي راح ضحيتها 14 جندياً. ضحايا مذبحة حوطة لحج يتجاوزون ضعف عدد ضحايا مذبحة حوطة حضرموت.
لكن هذه المذبحة لم تلفت انتباه الكثيرين وربما لم يصل خبرها اليهم بعد لأنها أتت في نفس اليوم الذي حدثت فيه المذبحة الكبرى، مذبحة صنعاء التي تجاوز عدد ضحاياها عدد ضحايا كل المذابح الإرهابية السابقة في اليمن.

وداعاً عبدالكريم الخيواني

عاجز عن الكلام
عاجز عن الكتابة
عاجز يا أخي إلا عن البكاء عليك
على هذا البلد الذي لا يتعب من حفر الأضرحة
على صديق لطالما تعلمتُ منه، وتشجّعت به، وفزعت إليه، وتآخيت معه إلى باعدت بيننا السياسة اللعينة منذ سبتمبر الماضي. 
قتلوك يا صديقي

وداعاً يا صديقي عبدالكريم 

الاثنين، 16 مارس، 2015

شهران على اختطاف حدثين: فتحي وفؤاد أحمد عبد الواحد مطهر من قبل نافذين!

الأعزاء الذين تبنوا حملة أحفاد بلقيس ليسوا قاعدة ومأرب ضد الإرهاب مطالبون، أخلاقيا على الأقل بالتصدي لاثنين من وجهاء صرواح اختطفا طفلاً وفتى في وضح النهار ومضى على اختطافهما أكثر من شهرين على خلفية نزاع حول قطعة أرض يملك والدهم كل الأوراق والبصائر التي تثبت ملكيتها، ومن كان له حق فليذهب إلى القضاء. الخطف جريمة وعار وكسر ناموس.
كل إنسان سوي لا يقبل، ولا يبرر، ولا يصمت تجاه هذه الجرائم التي لا يقدم عليها أبدا إلا المجرمون.  
**             **
مناشدة الأسرة:
دخل غياب الطفلين فتحي وفؤاد أحمد عبد الواحد مطهر عن اسرتهما  شهره الثالث بعد أن أقدم مسلحان هما: " أ. ع. ح. هذال)  و (ص. ع. البيضاني)  على اختطافهما بالقوة، أثناء توجهما إلى المدرسة في العاصمة صنعاء، حيث تم اقتيادهما إلى محافظة مأرب " منطقة صرواح".

الأربعاء، 11 مارس، 2015

الصحافة بين الاستقصاء والإشاعة محمد العبسي: حديثي لمنتدى التبادل المعرفي بيسمنت

الصحافة بين الإستقصاء والإشاعة

المكان: مؤسسة بيسمنت الثقافية
عدد الحضور: مائة شخص. 
الوقت: الحادية عشرة صباحاً.
المتحدث: الصحفي محمد العبسي.

محمد العبسي: تجاوزنا مرحلة الخيارات المريحة وعلامات الاستفهام تحيط أداء المبعوث الأممي جمال بن عمر




محمد العبسي للعربي الجديد: اليمن لا يستطيع النجاة اقتصادياً دون دعم إقليمي

ويرى المحلل الاقتصادي محمد العبسي، أن هذه الإجراءات، توضح مدى عدم إدراك الحوثيين لخطورة العزلة الدولية التي تزيد كل يوم، وكان من أولى نتائجها مغادرة السفارات ثم شركات النفط الأجنبية.
وقال العبسي لـ "العربي الجديد" الملف الاقتصادي، أكثر المسائل كارثية في هذه الفترة، والحوثيون لا يظهرون أي بوادر إيجابية في فهمه، ولا يدركون خطورته التي تزداد مع غلق شركات الطيران وإقفال شركات النفط المنتجة التي أعلنت تعليق أعمالها في اليمن. واعتبر أن الإجراءات التقشفية، عبارة عن مسكنات ولكنها ليست العلاج للأزمة المالية التي تعيشها البلاد.
وأوضح العبسي أن اليمن لا يستطيع النجاة اقتصادياً دون دعم إقليمي، فالعجز في الموازنة يقترب من خمسة مليارات دولار.
وتستحوذ ثلاثة بنود على 75% من إجمالي الموازنة، وهي الأجور، ودعم المشتقات النفطية، وفوائد الدين المحلي، وأي زيادة في إحداها سيؤدي إلى مزيد من التعثر، خاصة مع تجنيد الحوثيين لـ 11 ألف جندي، ورغبتهم في تجنيد المزيد".

مسلحون يداهمون منزل الصحفي محمد العبسي في صنعاء والأخير يصف الحادثة بـ"الأسلوب الرخيص"

داهم مسلحون مجهولون منزل الكاتب الصحفي محمد العبسي بالعاصمة صنعاء، عقب ظهوره متحدثاً في إحدى الفضائيات العربية. ووصف العبسي في منشور على صفحته بـ«فيسبوك» أسلوب مداهمة المنزل الذي تقطنه أسرته في صنعاء بـ«الرخيص».
وقال مخاطباً الحوثيين: صنعاء بلادي أكثر من تعز، وأنتمي لها أكثر من عبدالملك، فيها ولدت ونشأت وعشت ولن نغادرها، ولا أنا ضارب لكم، كرت وما عهدت نفسي أخشى إلا الله. 858641_504225659614232_1229481814_o
وتأتي الحادثة عقب ظهور الزميل العبسي من القاهرة على قناة "سكاي نيوز" عربية. ودعا العبسي في منشوره المسلحين إلى عدم ترويع النساء والأولاد، وعدم اتخاذ أسلوب التهديد ضد من يخالفهم الرأي.
وسبق أن تعرض الصحفي العبسي لعدد من المضايقات حتى من خصوم جماعة الحوثيين كملاحقته من سيارة يشتبه بتبعيتها لجهاز الأمن القومي بعد نشره لوثائق تدين رئيسه، الأمر الذي نفه الجهاز رسمياً، ومحاكمته قضائياً على تحقيق صحفي نشرته صحيفة محلية من قبل الجناح السياسي لجماعة الاخوان في اليمن حزب تجمع الإصلاح. 
وقال موقع بوابة اليمن الاخبارية في تقرير بعنوان (الحوثيون يفتشون منزل "كاشف الفساد في اليمن"): بعد حديثه من العاصمة المصرية القاهرة لقناة سكاي نيوز عربية عن الاوضاع السياسية والاقتصادية في اليمن مساء يوم الثلاثاء الماضي 3/مارس/2015م قال الكاتب الصحفي "محمد عبده العبسي" على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك إن مجموعة من المسلحين اتوا إلى منزله في العاصمة صنعاء بحثاً عنه. 

الاثنين، 23 فبراير، 2015

محمد العبسي للخليج: عزل اليمن سيتضرر منه المواطن اليمني أكثر من تضرر الحوثيين

وفي هذا الشأن، حذر المحلل السياسي والاقتصادي محمد العبسي من أن "تتحول هذه الخطوة وما تلاها من الخطوات إلى عزلة لليمن يتضرر منها المواطن اليمني أكثر من تضرر الحوثيين منها، منبهاً الخليجيين إلى أن ذلك سيترك الساحة اليمنية خالية لإيران".
واعتبر العبسي، في أثناء حديثه للخليج أونلاين، "المسألة الاقتصادية أكثر المسائل كارثية في هذه الفترة، والحوثيون لا يظهرون أي بوادر إيجابية في فهم هذه المسألة، ولا يدركون خطورتها، التي تزداد مع غلق شركات الطيران وإقفال شركات النفط المنتجة التي أعلنت تعليق أعمالها في اليمن".
10268607_10203755250110832_6062733667260552444_n
محتجون بمدينة الحديدة يطالبون برحيل المليشيا وضد الانقلاب (نت)
ويعتقد العبسي أن "اليمن لا يستطيع النجاة اقتصادياً دون دعم إقليمي، فالعجز في الموازنة يقترب من خمسة مليارات دولار، وتستحوذ ثلاثة بنود على 75 بالمئة من إجمالي الموازنة، وهي الأجور والمرتبات، ودعم المشتقات النفطية، وفوائد الدين المحلي، وأي زيادة في إحداها سيؤدي إلى مزيد من التعثر، خاصة مع تجنيد الحوثيين لـ 11 ألف جندي، ورغبتهم في تجنيد المزيد".
وأشار إلى أن "إيقاف شركات النفط حرم اليمن من إنتاج 30 ألف برميل على الأقل يومياً لمدة عام"، وعبر عن "وجود مخاوف من إيقاف الدعم السعودي المقدر بمليار وثلاثمئة مليون دولار، الذي تعتمد عليه اليمن بشكل أساسي لشراء مشتقات النفط والغاز المنزلي الذي يستهلك محلياً، والمشتقات النفطية هي ما تعتمد عليه اليمن بشكل أساسي في إنتاج الكهرباء".

محمد العبسي للشرق الأوسط: الحوثيين وصلوا إلى السلطة في ظل اقتصاد شبه منهار وعودة أزمات الكهرباء والمشتقات النقطية مسألة وقت

حذر مراقبون اقتصاديون من قرارات وزارة المالية التي لن تحل مشكلة الانهيار الاقتصادي.
وبحسب المحلل الاقتصادي محمد عبده العبسي فإن «التزامات الحكومة الحتمية، غير القابلة للمساس، لا تقل عن 9 مليارات دولار، وتشمل مرتبات موظفي الدولة التي زادت بفعل التجنيد لميليشيات الحوثي، متجاوزة 5 مليار دولار ثم يأتي بند دعم واستيراد المشتقات النفطية، ثم فوائد الدين المحلي»، مشيرا إلى أنه وفي «ظل انهيار الإنتاج النفطي، وتراجع الإيرادات الحكومية، وشلل النشاط الاستثماري والتجاري وانسحاب ومغادرة الشركات الإنتاجية، فإن الحديث عن إجراءات تقشفية ضرب من بيع الوهم وكسب الوقت ومحاولة تطمين الشارع اليمني لا أكثر».
1888765_528853720583659_5824175661275964263_o
من صفحة الناشطة ووزيرة الثقافة في الحكومة المستقيلة
ولفت إلى أن «الحوثيين وصلوا إلى السلطة في ظل اقتصاد شبه منهار، ويزداد سوءا وانهيارا بسبب سلوك الجماعة الانتحاري اللامسؤول». وتوقع الخبير الاقتصادي عودة الأزمات المعيشية، وعجز الدولة عن توفير المشتقات النقطية، وتراجع في مستوى الخدمات العامة مثل الكهرباء.

السبت، 21 فبراير، 2015

لماذا ما يزال هادي رئيساً دستورياً شرعياً: عن 24 ساعة عاصفة في اليمن

اللذين يقولون لا تعولوا على هادي وبيانه ممكن تهدأوا.
طيب. قولوا لنا يا أساتذة على من نعوّل؟
على إرهاب القاعدة؟
أم على مسرحيات جمال بن عمر؟
أم على أحزاب النخاسة والرق السياسي؟
أم على محمد المقالح عل وعسى يعقل جماعته؟
أم على محمد الحوثي يحن قلبه ويقول اذهبوا فأنتم الطلقاء؟
أم على البرلمان الذي لم يجرؤ منذ قرابة شهر على عقد جلسة نقاش؟
أم المهدي المنتظر أحمد علي يخرج من السرداب والحوثي بأبواب الصباحة؟
أم نعول على دول الخليج ان تقوم بتسليح القبائل وتحيل اليمن ألى سوريا كنتيجة عدمية متوقعة في حال فشلت في إحراز أي تغيير واصر الحوثيون على موقفهم وإعلانهم الذي يرفضه ويقاطعه المجتمع الدولي.
معاكم خبر؟
هادي هو الرئيس الدستوري
وهو بين كل ما سبق، أقل الخيارات كلفة
وأكثرها مشروعية، وإن لم يكن أكثرها فاعلية
**
قال مش دستوري قال
وكأن الصرخة من الدستور!
وكأن إسقاط الدولة أصل دستوري
وكأن نهب المعسكرات مادة دستورية
وكأن اختطاف المتظاهرين من لب الدستور
وكأن المعتقلات، وجرائم الاختطاف جوهر الدستور
وكأن حصار الوزراء وكبار قادة الدولة من صميم الدستور
وكأن ملشنة الدولة وقمع المظاهرات والحريات سلوك دستوري.

الجمعة، 20 فبراير، 2015

محافظ لحج: الحوثيون أعادوا الإرهاب لليمن والرئيس هادي يحتضر حوار

سياسي محترم ورجل شجاع في زمن الانبطاح والذل وبيع الذمم. ليس القيادي الاشتراكي محمد غالب ولا الصراري. ليس الإصلاحي محمد قحطان ولا الشامي. ولا اياً من سياسي زينة وديكور حوارات جمال بن عمر وفندق موفمبيك. 
إنه محافظ لحج. قلة من السياسيين في اليمن يتحدثون بهذه الصراحة والوضوح والجرأة والنزاهة. اقرؤوا هذا الحوار الذي أجرته الشرق الأوسط مع محافظ لحج
_________
- اليوم، يطلّ الإرهاب بوجهه ورأسه بشكل آخر، والسبب في ذلك يعود، أيضا، إلى الحوثي وسياسته.
- أصبحنا نشعر أن الانفصاليين الذين ينادون بالجنوب العربي هم أكثر قوة اليوم، أيضا، بسبب سياسة الحوثي.
«أنصار الله»، يتحملون المسؤولية التاريخية أمام الله وأمام الشعب اليمني والتاريخ الذي لن يرحمهم، والتاريخ سيلعنهم في يوم من الأيام إذا أصروا على كبريائهم هذا
- أملي في الحوار كبير جدا، لكن لا توجد ضوابط لهذا الحوار.. الحوار مستمر والحوثي ما زال ينفذ كل ما يريد.
-  تحدث اعتداءات على مرافق الدولة والممتلكات الخاصة والعامة، وتحديدا بحق أبناء المحافظات الشمالية بشكل سافر.
- دعينا إلى اجتماع لمحافظات وأقاليم الرفض للانقلاب الحوثي، لكننا فوجئنا بحملة شرسة لاعتراض كل من جاء من المحافظات الشمالية إلى درجة أنهم ذهبوا إلى الفنادق للاستفسار عن النزلاء الشماليين وهددوا بإشعال عدن نارا!

إصلاحات الحوثيين وتقشّف وزارة المالية: كمن يعالج سكتة دماغية بأدوية تساقط الشعر

إعلان وزارة المالية عن إجراءات تقشفية أشبه بمن يعالج سكتة دماغية بأدوية تساقط الشعر.

لماذا؟
لأن التزامات الحكومة الحتمية، غير القابلة للمساس، لا تقل عن 9 مليار دولار، وتشمل أولاً مرتبات موظفي الدولة التي زادت بفعل التجنيد والملشنة متجاوزة 5 مليار دولار ثم يأتي بند دعم واستيراد المشتقات النفطية، ثم فوائد الدين المحلي.
لنفترض جدلاً أن وزارة المالية ألغت الباب الرابع، وقررت وقف مشاريع البنية التحتية والنفقات الاستثمارية، وخفضت 4 مليار دولار من موازنة الدولة، دفعة واحدة، وأقرت موازنة الدولة بإجمالي 9 مليار دولار فقط وليس 13 مليار دولار، اي أنها نجحت في تخفيض ربع الموازنة.
السؤال البديهي: هل ستتمكن من توفير ثلاثة أرباعها المتبقي أي الـ9 مليار دولار؟
لا أعتقد. في أحسن الأحوال لن تتمكن المالية من توفير أكثر من 6 مليار دولار في وضع طبيعي. 
بمعنى:
حتى لو لم توقف المساعدات الخارجية
حتى لو لم توقف السعودية كأكبر مانح، مساعداتها
حتى لو لم تتوقف حوالات المغتربين من الخليج والسعودية خاصة
حتى لو لم تسحب السعودية المليار الدولار الوديعة في البنك المركزي اليمني

الاثنين، 16 فبراير، 2015

محمد العبسي برنامج صحافة على قناة سكاي نيوز حول قرار مجلس الأمن والأحداث...




"كوميديات" أنصار الله

يحاورون الأحزاب في موفمبيك.  
ويقررون بمزاجهم في القصر الجمهوري.
مستشارهم صالح الصماد يتملق السعودية بالأمس 
ثم يأتي وناطقهم محمد عبدالسلام بعد أيام ليتهمها بتمويل الإرهاب!
الناطق ذاته قال ضمنيا أمس للدول التي أغلقت سفاراتها: طز! واليوم يتوسلها تحرّي حقيقة الوضع ولسان حاله: "يا منعاه"! وهكذا،،
يحشدون لمعركة مأرب
ويخوضون المعارك في البيضاء
ويطنطون في بياناتهم بالسلام والتعايش.
أحد جرحى مظاهرة إب قمعت بالرصاص الحي من الحوثيين
يتظاهرون سلميا في مدينة تعز  ويقمعون بالرصاص متظاهري إب. 
وقبلها الحديدة. ثلاثة محتجين سلمياً اصيبوا بالرصاص الحي  اليوم في إب.
يرحّبون بجهود جمال بن عمر وفي الوقت نفسه، هم ضد التدخل في الشأن اليمني! وكأنه "مندوب اللجان الشعبية" في الغولة وليس ممثل ما يسميه الحوثي نفسه "قوى الاستكبار!"
لا شيء يدعو للاستغراب:  هذه مسيرتهم، وهذا هو سلوكهم.
يدينون سيطرة القاعدة على لواء عسكري في شبوة ونهب سلاحه، وهم الذين أقدموا على أكبر عملية نهب لمؤسسة الجيش في تاريخ اليمن الحديث.
أدانوا رفض علي محسن تحويل الفرقة الى حديقة. والآن حولوها إلى معتقل. فإن كان الراحل الفار "نهّاب أراضي" فالوافد "نهاب معسكرات".   أدانوا اخونة الدولة، وشرعوا بشراهة في ملشنة الدولة!

الأحد، 15 فبراير، 2015

محمد العبسي: نقل العاصمة ليست حلاً وعزل اليمن سيضر بعامة االيمنيين أكثر من الحوثي

أنصار الله أم أنصار طزّ

مسلح حوثي يشير بإصبعه للمتظاهرين بصنعاء
تقول للحوثيين السفارات غادرت فيقولون طز
تقول لهم الشركات والاستثمارات تغادر اليمن فيقولون طز
تقول لهم دوف انيرجي تنازلت عن قطاعها النفطي قيقولون طز!
تقول لهم كل الأحزاب الكبيرة رفضت اعلانكم الانقلابي قيقولون طز!
تقول لهم أنتم تدفعون الجنوب نحو لانفصال فيقولون معنا حسن زيد يحي!
تقول لهم دول العالم لن تتعامل إلا مع دولة فيقولون نلبس ميري. أعجبهم وإلا طز.
تقول لهم أنتم تعاقبون الشعب وستتسببون بعزلة اليمن فيقولون طز! الشعب مع السيد!
تقول لهم السلطات المحلية في مأرب وتعز رفضت إعلانكم فيقولون طز. هؤلاء دواعش وإصلاح!
تقول لهم العملة ستنهار حتى لو لم تسحب السعودية المليار دولار الوديعة ولن تفعل، فيقولون طز!
تقول لهم التنظيم الوحدوي الناصري انسحب فيقولون طز. هم 5 أنفار وكأن حزب الحق 10مليون!
تقول لهم سفيرة الاتحاد الاوروبي غادرت فيقولون طز،وقبل اسبوع كان حسين العزي عندها وما كانش طز!
تقول لهم نكسن تنازلت عن قطاعها النفطي، دون مقابل وهو أمر من المستحيل أن تقدم عليه شركة، فيقولون طز!

الجمعة، 13 فبراير، 2015

لماذا اليمن مقدم على أزمة اقتصادية خانقة لا محالة

كان هذا أثناء مناظرة حول دعم المشتقات النفطية نظمتها مؤسسة رنين يمن بالتعاون مع عدد من المنظمات في كلية الشرطة بصنعاء في مارس 2014م. أي قبل أربعة أشهر من تنفيذ الجُرعة السعرية التي حذرنا منها، القرار الانتحاري وغير المسئول، الذي هيج الشارع اليمني، وكان بمثابة حصان طروادة وهدية من الرئيس هادي والحكومة التوافقية قدموها لجماعة الحوثي فاجتاح بذريعة رفضها العاصمة صنعاء وأسقط الدولة في 21 سبتمبر 2014م.

كانت اليمن تعاني أزمة اقتصادية خانقة وسعر برميل النفط الخام وقتها 110 دولار. وقتها، بل منذ موازنة 2013م وأنا أحذر من خطورة قرار حكومة الوفاق في 2012 رفع سعر البرميل في الموازنة الى 75 دولار عن كل برميل بدلاً عن 55 دولار في آخر حكومة قبل تنحّي الرئيس السابق. الآن سعر برميل الخام في السوق العالمية انهار 51 دولار، بينما هو في موازنة الدولة 75 دولار. مما يعني فارق سعر كبير سيؤدي إلى تفاقم عجز موازنة الدولة وعجز الحكومة عن تأمين احتياجات اليمنيين من المشتقات النفطية والكهرباء والغاز.

الخميس، 12 فبراير، 2015

وما يزال الجيش ضحية الجماعات الدينية والمسلحة

تنظيم القاعدة في اليمن يسقط اللواء 19 مشاه في شبوة. جريمة جديدة إذن وسلوك إرهابي غير مفاجئ ولا مستغرب أبدا، من تنظيم إرهابي أصلا. لكن هل هو الوحيد؟ الإرهاب كله ملة واحدة، ولا يميز أو يبرر بعضه، ويدين بعضه، إلا مجرم. والذين يبكون على الجيش اليوم، ويندبون نهب سلاح الدولة بأصوات عالية الآن، أين كانوا طوال الشهور الماضية؟ وكأن نهب ترسانة اسلحة اللواء 310 مدرع في عمران عمل غير إرهابي! 
وكأن نهب ترسانة اللواء الثالث وسلاح ألوية الحماية الرئاسية مجرد عمل خيري!
وكأن نهب اسلحة الفرقة أولى واللواء الرابع من قبل الحوثيين يقوي الدولة، وفي صالح الجيش!
القاعدة يهاجم معسكرات الجيش بذريعة انه جيش متحوث، والحوثيين أسقطوا كل لواء او معسكر قاومهم بذريعة انه داعشي! التافهون من يبررون، أو يسكتون، للطرفين وما أكثرهم. دخول الجيش مع اللجان الشعبية للبيضاء، شجع القاعدة على إسقاط المعسكر. فجميع هجمات القاعدة على الجيش، خلال الأربع السنوات الماضية، كانت تقوم على سياسة الكر والفر. تضرب وتهرب.
هذه المرة الأولى التي تسيطر القاعدة على معسكر. إنه تطور في سلوك القاعدة ومؤشر خطير على وجود تشجيع من المجتمع المحلي في شبوة بفعل المخاوف الطبيعة من تمدد الحوثيين، بعد دخولهم البيضاء قبل أيام. لم يسبق لتنظيم القاعدة أن سيطر وتمركز داخل معسكر ورفع عليه رآيته خشية سخط زعماء القبائل الذين يأوون بعض عناصرهم بداع قبلي لا عقائدي. 

الاثنين، 9 فبراير، 2015

محمد العبسي: المشكلة أسباب استقالة الرئيس وليس الفراغ الدستوري الذي يصور...




محمد العبسي في برنامج صحافة عربية على سكاي نيوز




طاولة حوار أم "سرير ماخور ينتظر النزيف التالي"؟

اليوم، تُطالب أحزاب المشترك والمجتمع الدولي على حد سواء، جماعة الحوثي سحب الإعلان الدستوري، والعودة إلى طاولة الحوار (وكأنهم طردوه من الطاولة، والآن يحاولون مرضاته ليعود إليها وليس العكس)!

لنعد إلى الوراء قليلاً وفي أيدينا ورقة وقلم:
بالأمس، كانوا يطالبونه بالإفراج عن الرئيس هادي فقط.
قبل أسبوع، كانوا يطالبون بالعودة الى ما قبل 21 يناير واسقاط الرئاسة.
وقبل أسبوعين، كانوا يطالبون بالانسحاب من دار الرئاسة ومحيط منزل الرئيس هادي.
ارجعوا إلى الوراء ولاحظوا كيف ينخفض سقف المطالب تدريجياً:
قبل شهر ،  كانت الأحزاب والمجتمع الدولي يطالبونه بالإفراج عن أحمد بن مبارك.
قبل شهرين كتانوا يطالبون بسحب المليشيات من العاصمة وتطبيق الملحق الأمني للاتفاقية.

في أكتوبر 2014م كانت تطالبه بإعادة الأسلحة المنهوبة من صنعاء (الفرقة والقيادة العامة للقوات المسلحة) دون الأسلحة المنهوبة من عمران.
في سبتمبر 2014 كانت تطالبه برفع الحصار المفروض حول العاصمة.
في أغسطس 2014م كانت تطالبه بتسليم عمران للدولة وإعادة السلاح المنهوب.
قبل 3 يوليو (سقوط عمران) كانت تطالبه بتسليم سلاحه الثقيل الى الدولة وفق مزحة أو ملزمة الحوار الوطني المسماة مخرجات.
وفي كل مرة يتقدم الحوثي وتتراجع الدولة.

تأملات قرآنية: داخل العقل الديني



الوصول للسلطة "تمكين وفتح من الله" والفشل "ابتلاء من الله"
في كل زمن ومكان وبلد تستخدم وتطوّع الجماعات الدينية "النصوص المقدسة" حسب مصالحها ووضعها، وتبرمج أتباعها على ذلك.
إن انتصرت قالت "فتح من الله"
وإن هزمت قالت محنة وابتلاء من الله. 
وصل مرسي للحكم فقالوا قادمون يا أقصى
سقط نظامه، فقالوا "مؤامرة صهيونية وغربية"،
وصار أحدهم يذكرك في حديثه بأبي ذر وابن مسعود.

التفتوا إلى الجهة الأخرى: دخل الحوثيون صنعاء فقالوا: "الله ينصر الحق"، وطفقوا يقولون لعامة الناس لو أن الزنداني على حق ما هزمه السيد وما كان تخلى الله عنه! وكأنهم تناسوا أن الحق ليس الذي ينتصر دوماً، وإلا ما قتل الأنبياء، وإلا لكان يزيد على حق (تصوروا!) والحسين على باطل! 
هكذا هم عبر التاريخ.
وهكذا في زمننا وبلدنا الحبيب. وصل الإصلاح  للسلطة فقالوا تمكين ووعد إلهي. وسمعت أكثر من صديق إصلاحي يستشهد بقوله: "ليستخلفنهم في الأرض كما استخلف الذين من قبلهم". دولتنا باختصار. 
ووصل الحوثيون إلى السلطة، فقالوا بكل يقين وارتياح: "ونريد أن نمن على الذين استضعفوا في الأرض ونجعل منهم أئمة، ونجعلهم الوارثين".   أو "أم يحسدون الناس على ما أتاهم الله من فضله". أو "الله يخلق ما يشاء ويختار ما كان لهم الخيرة" باعتبارهم المصطفون! 
إن تمكنوا تنمروا وان هزموا تمسكنوا.
وفي الغالب لا المطلق وليس على التعميم كلاهما، الإصلاحي والحوثي دون شك، يعتبران الوصول إلى الحكم دليل تأييد إلهي، مع أن فرعون موسى رمسيس حكم و"أدّيَول" 67 سنة فهل هذا تمكين وتأييد إلهي يا قرآنيون؟ أو على نحو أدق "يا من جعلتم القران عضين"، و"جعلتموه قراطيس". وقارون أوتي كنوز العالمين، و"الذي حآج إبراهيم في ربه أن أتاه الله الملك"، أليس وصولهم إلى الحكم دليل وفق قياسهم، على ما ترددوه بثقة ويقين ليل نهار على أتباعكم:  الله ينصر الحق.
وهكذا يتم تطويع النص القرآني واستثماره:
"يأخذون عرض هذا الأدنى"
"يشترون به ثمناً قليلاً".

دعونا نضرب مثلاً واقعياً محلياً ظريفاً: 
إذا كان هناك من المؤتمرين والإصلاحيين من ينظر إلى الوزير السابق حمود عباد باعتباره منافقاً أو من المؤلفة قلوبهم، فإن هناك من الحوثيين من ينظر إليه باعتباره "مؤمن آل فرعون": غافر

وهم في السلطة: "يد الله مع الجماعة"
وهم خارجها: "ولكن أكثر الناس لا يؤمنون"
ذات الشيء يسري على العديد من المفاهيم والمسلمات:

Disqus for TH3 PROFessional