الثلاثاء، 22 أبريل، 2014

العبسي: فشلوا بإقرار الجرعة عبر البرلمان فاتجهوا لفرضها باختلاق أزمة المشتقات

نشوان نيوز/ أكد الخبير في الشأن الاقتصادي اليمني الصحفي محمد عبده العبسي أن أزمة المشتقات النفطية وغيابها عن الأسواق وما ترتب عليها من اطفاءات للكهرباء، محاولة لتمرير الجرعة السعرية عن طريق اختلاق أزمة.
وأوضح العبسي في منشور على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي إنهم 
"فشلوا في تمرير الجرعة في البرلمان. الآن سوف يمررونها من خلال انعدام الوقود في السوق المحلي وارتفاع أسعاره في السوق السوداء إلى أضعاف أسعاره الحالية، فتبدو الجرعة حينها إجراء تخفيفي رحيم.


وانتقد العبسي عدم تحرك الشعب للرد على الأزمة المختلفة متسائلاً: "هل يوجد في اليمن شعب". 

ويمر اليمن بأزمة خانقة جراء شبه انعدام المشتقات النفطية في محطات الوقود وانقطاع الكهرباء دون أن تبرر السلطات، هذا الانعدام أو هذه الانقطاعات لكن المصادر غير الرسمية تشير إلى أن انقطاعات الكهرباء بسبب عدم توفير الوقود للمحطات. 

وليس واضحاً من هو الطرف الذي يمرر الجرعة والأزمة، بعد أن أعلنت الحكومة رفضها للجرعة ومغادرة رئيس الوزراء محمد سالم باسندوة إلى الخارج للعلاج، أو للهروب من الأزمة.

ليست هناك تعليقات:

Disqus for TH3 PROFessional