الأحد، 2 نوفمبر، 2014

ضحايا تنظيم القاعده في جبل رأس محافظة الحديدة من القوات المسلحة

كم طفلاً فقد والده بين هؤلاء الشهداء؟ 
كم شخصاً يعولون؟  كم أسرة فقدت مصدر رزقها؟ 
كم وكم؟ أسئلة تبحث عن مبادرات.  عن أناس يحبون العطاء 
ومساعدة الآخرين ويسعون إليه. 
صلوا لأجلهم وضللوهم بدعائكم.
تفقدوا أسرهم وعائلاتهم وكونوا الى جانبهم.
إن لم تفعل الحكومة افعلوه أنتم افراداً أو منظمات.
فاجعتنا باغتيال وطن اسمه د/ محمد عبدالملك المتوكل
لا ينبغي أن تجعلنا نفعل عن مواساة كل الضحايا والشهداء
فذلك ما كان يناضل لأجله الشهيد الدكتور محمد المتوكل وأمثاله
فلا فرق بين ضحية وآخر من حيث المبدأ.  لا يكفي أن ننشر صورهم وأسماءهم.

كيف أوضاعهم الأسرية.
كم لدى هذا أطفال؟ ومن منهم يسكن في منزل إيجار؟ وكم نفساً يعولها هذا؟ وفي أي مدرسة يدرس أطفالهم؟ تخيلوا لو زار مجموعة شباب مدرسة أحد أطفال هؤلاء الجنود الشهداء حاملا باقة ورد تشعره بعظمة تضحية والده وبالاعتزاز أمام زملاءه.
هذه المبادرات الصغيرة عظيمة الأثر فطوبى لمن يبادر لفعلها سراً أو علانية
الرحمة على الشهداء وقلبي مع أسرهم

ليست هناك تعليقات:

Disqus for TH3 PROFessional