الثلاثاء، 2 ديسمبر، 2014

طالبان عبدالملك الحوثي في جامعة صنعاء وملابس هبة الذبحاني

اعتدت مجاميع مسلحة من مليشيات الحوثي (أنصار الله) التي تسيطر على العاصمة صنعاء وعدد من المدن الشعبية على الطالبة الجامعية هبة الذبحاني لفظياً، في حرم جامعة صنعاء وقاموا بتهديدها بسبب ملابسها التي اعتبروها، كأي كجماعة دينية متخلفة، ملابس فاضحة. 
ونُقل عن الذبحاني أن أحد مسلحي الحوثي، ممن يتولون حراسة الجامعة، بالإضافة الى معظم او جميع المؤسسات العامة في العاصمة، أنه هددها على مرأى ومسمع العديد من الطلاب، طالبأً منها أن تلبس سوا مثل بنات الناس.  
هبة الذبحاني
وقالت الناشطة أمل باوزير في صفحتها على فيسبوك إن مجموعة من المسلحيين
الحوثيين قاموا بالاعتداء اللفظي على الطالبه هبه الذبحاني، وقالوا لها: (تلبس سوى وإلا بنخلسها السروال). أي تتحشم في لبسها وإلا سينزعون سروالها، في تعبير وقح وسوقي ومنحط. 

وإثر نشر العديد من طلاب جامعة صنعاء منشورات إدانة لما تعرضت له الطالبة نشر نشطاء تابعون لجماعة الحوثي منشورات وتعليقات على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك مسيئة للطالبة وتكشف عقلية التابعين للجماعة الأشد سلفية وظلمة فيما يتعلق بسلوك الناس والتدخل في الحريات الشخصية، ما يكشف عن النزر القليل مما قاموا به من اعتداءات لم تكن مسموعة لدى الإعلام في صعدة وعمران والمناطق الواقعة تحت سيطرتهم قبل إسقاط صنعاء.

واستخدم الحوثيين إثر سيطرتهم على العاصمة العشرات من بلاطجة الأحياء والحارات وتم اعتمادهم كلجان شعبية بعد أن جرى أخذ بعضهم إلى دروات تربوية وعقائدية في صعدة بين أسبوعين إلى أربعة أسابيع من أجل أن توكل لهم مهمة اللجان الشعبية في مناطقهم، والعديد من هؤلاء من ذوي السوابق. 


ليست هناك تعليقات:

Disqus for TH3 PROFessional