الجمعة، 20 مارس، 2015

وداعاً عبدالكريم الخيواني

عاجز عن الكلام
عاجز عن الكتابة
عاجز يا أخي إلا عن البكاء عليك
على هذا البلد الذي لا يتعب من حفر الأضرحة
على صديق لطالما تعلمتُ منه، وتشجّعت به، وفزعت إليه، وتآخيت معه إلى باعدت بيننا السياسة اللعينة منذ سبتمبر الماضي. 
قتلوك يا صديقي

وداعاً يا صديقي عبدالكريم 

ليست هناك تعليقات:

Disqus for TH3 PROFessional