السبت، 23 مارس، 2013

هذا هو الجيش الذي يدعون هيكلته

 لدى هاشم الأحمر وحده ثلاث كتائب قوامها 1200 جندي معتمدة من الحرس الجمهوري من ايان السمن والعسل بين آل الأحمر وآل الصالح. إحدى هذه الكتائب كانت تابعة لحراسة الشيخ عبدالله بن حسين الأحمر. مات الشيخ عبدالله ولم تمت معه مخصصات مرافقيه التي ظلت تصرف حتى بعد موته لنجله هاشم الأحمر إلى أن أوقفت في فبراير 2011 مع بداية الثورة. مؤخرا وجه وزير الدفاع محمد ناصر مشكوراً في إطار جهوده لهيكلة الجيش إلى قائد الحرس الجمهوري أمراً بصرف جميع المخصصات الموقفة من فبراير 2011 إلى اليوم حسب الوثيقة المرفقة للعقيد هاشم الأحمر.
وتلك إحدى خيرات "الثورة" على مراكز القوى التقليدية.


هل هذا هو الجيش الذي تجري هيكلته

هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

شكراً لك أيها الكاتب الكبير ، أنطلق إلى الأمام بأعمالك الكبيرة هذه ولا تخف الكلاب لأن القافلة تسير.

محمد عبده العبسي يقول...

اسلم اخي الكريم

Disqus for TH3 PROFessional