الاثنين، 13 يناير، 2014

عن جريمة تهجير سلفي دماج من صعدة: إدانات واسعة وجريمة ضد الإنسانية

معاذ النظاري: تهامة ليست من بلاد الحوثي!
حافظ البكاري: مهانة تهجير سكان دماج وتفويض هادي
وليد البكس: تهجير السلفيين ليس من الشهامة والدين في شيء
فتحي أبو النصر: تهانينا للشعب الحوثي الشقيق.
وأيمن نبيل يكتب من ألمانيا أفكار أولية ف عن التهجير.
د/ عبدالكريم  سلام: السيدة أروى بنت أحمد أسمى وارفع
محمود ياسين: لدي في هذا الوطن حق ان احذر من خطر يداهمه
محمد العلائي: الان يقاتل بسلاحه ومعه طموحه الكاريكاتوري.
نائف حسان: الحوثي يعيد فرز المجتمع على اساس طائفي ومذهبي.
توكل كرمان: جريمة ضد الانسانية
مصطفى راجح: يريدون مناطق متطابقة مع المذهب حتى يكتمل فرز الحغرافيا

معاذ النظاري: تهامة ليست من بلاد الحوثي!
ضجونا لسنوات ان مشكلتهم هي مع وجود التكفيريين المسلحين الاجانب في البلد لكن لامانع لديهم من نقلهم لتهامه ؛فتهامه كما يبدو ليست جزءا من "بلدهم
__________________________________________
Hafez Albukari
مشهد تهجير بعض سكان دماج وتفويض الرئيس في مؤتمر الحوار جرعتا مهانة أستغرب كيف يستطيع مجتمع ابتلاعهما في القرن الواحد والعشرين وبعد ثورة شعبية هدفها المواطنة المتساوية وسيادة القانون.
__________________________________________
Waleed Al-boox
تنمر الحوثي وهجر السلفين عن موئلهم، اطلاق نسخة البطل على المواجهات غير المتكافأة اصلا حققت الإنتصار المؤزرالجسوروتؤسس للنعيم المقيم بالنسبة للحوثي ، حتى و ان كنا في خلاف مع السلفين ، إلإ ان تهجيرهم ليس من الشهامة والدين في شيء.

خلال 30 سنة و يزيد لم تكن دماج بالنسبة للسلفيين اكثر من موطن و موئل ، امس صارت جالبة لموت بعضهم و اليوم تهجير و ترحيل للبعض الاخر قسرا ، و هو ما شكل صدمة في اوساط اليمنيين وجعل اللحظة بمثابة استدعاء لمزاج رثائي لشدة و قع الخبر.
__________________________________________
Aiman Nabil
افكار اولية من وحي جريمة التهجير :

- جرائم التهجير تشكل دوماً شروخاً في السايكلوجيا الجماعية للمهجرين , وهي تفوق اثر جرائم القتل والابادة , لان الثانية مأساة في الذاكرة الجمعية , بينما الاولى هي مأساة مستمرة ( معاشة ) في الزمن متجاوزة للاجيال .
- للتهجير هذا الاثر النفسي الشديد لانه يختزل ابشع المعاني : الاقتلاع , الخلع , الطرد , الاهانة .
- قضايا التهجير من الاوطان لا يتم حلها وانهائها عادةً , لان انهائها يحتاج الى معالجات معقدة اولاً , وثانياً لان اثارها السايكلوجية باقية ومتوارثة.
- جرائم التهجير لا تكون الا لاسباب تمييزية : طائفية , عرقية , اثنية ... الخ .
- فكرة التهجير ذاتها تقوم على اساس من مفهوم " التعقيم " وضرورة " تطهير " الارض المقدسة من الدناسة , ولهذا فان جرائم التهجير هي من ابشع تجليات النزعات العنصرية.

- واخيراً : في بلد مثل اليمن , حدوث جريمة تهجير يعني اجتراح سابقة في نسيج مجتمعي منهك وملئ بالكيانات الصلبة , مما يعني انها ستكون مفصلاً كارثياً في تصور الاطراف المختلفة لحدود التعامل العنصري , ان الحدود هنا قد توسعت كثيراً , واصبح هامش المسموح اكبر بكثير بفعل التجرؤ على الاقدام على هذا الفعل , وقد بدأنا نسمع دعوات مناهضة لعملية التهجير تؤكد فكرتنا.
___________________________________
د/ Abdulkareem Hayel Sallam:
ارى في تهجير السلفيين من" دماج " تقزم وتضاؤل جميع المتواطئين تجاه هذا الانتهاك وأحن لرفعة وسمو السيدة أروى بنت أحمد الصليحي التي يختزل نجاح عصرها وحكمها في أنها سادت وحكمت سياسيا ولم تحكم أو تسود مذهبيا , ولذلك بلغت كل المذاهب أزهى عصورها في عهدها بمافيه الحنبلية ضاربة بذلك أروع معاني التسامح .أما كان يجدر بمن يقولون أنهم مع دولة القانون أن يجدوا في هذه الظروف المتغيرة فرصة لتقنين وتنظيم التعليم الديني والمذهبي بدلا من تصدير المشكلة وترحيلها إلى بقعة أخرى مقابل أن يبقي الحوثيون على حضورهم وتدريسهم خارج الإطار القانوني والتظيمي للدولة المخطوفة .رحم الله السيدة أروى التي سبقتكم للتسامح والفصل بين ماهو سياسي وماهو مذهبي فبينكم وبينها هوة سحيقة على الرغم من الاختلاف الزمني والفكري والثقافي
__________________________________________

محمود ياسين
لم اقترح حربا على مخيمات للاجئين او استخدام الجيش في قصف حوزات ومدارس. انا تحدثت عن خنادق وكتائب ومواقع ودبابات حوثية بمعزل عن سلطة الدوله.
ردات فعل غاضبة وكأنني انا من يهدد استقرار البلد
انا لا اكره الحوثيين ولا شأن لي بالمذهب ولا بالجذور
لدي في هذا الوطن حق ان احذر من خطر يداهمه
______________________________________

محمد العلائي: كان الحوثي يقاتل بسلاحه ومعه دعوى المظلومية، الان يقاتل بسلاحه ومعه طموحه الكاريكاتوري.
_____________________________________

نائف حسان: الحوثي يعيد فرز المجتمع على اساس طائفي ومذهبي ولا يجد نفسه الا ضمن هذا الفرز ما قبل وطني.
_____________________________________

مصطفى راجح:
المبرر الحقيقي لحرب الحوثي على مخالفيه في المذهب والمعتقدات الدينية في صعده هو مايروجه قادته ومناصروه منذ بداية حروب صعده بقولهم أن السلفيين جماعات تبشيرية قدمت الى شمال الشمال لحرف " الشاب الزيدي " عن دينه !!
والمقصود ب " دينه " ليس المذهب الزيدي كمذهب فقهي وإنما الولاء والطاعة للائمة لآل البيت ، وتأييد عبودية قبائل الهضبة اليمنية العليا للائمة من خلال البقاء كعظلات لإمام المذهب والشال العدناني !!
يريدون مناطق متطابقة مع المذهب حتى يكتمل فرز الحغرافيا المتطابقة مع المذهب. أما مناطق " كفار التأويل " مادون الهضبة القبلية فهي الجدار القصير للإمام الذي يكمل استعادة هيمنة أجداده على العظلات القبلية التاريخية.

وأما الجنوب فلا يوجد في الكتالوج التاريخي المحفوظ بخزنة إمام الزمان الحوثي ما يرجع اليه للتعامل معه. وإذا أضيف لهذا النقص في الكتالوج وضوح الأجندة الإيرانية الداعمة الحوثي وفصيل البيض في الجنوب يصبح الاكتفاء بالسيطرة على الشمال وتأييد انفصال الجنوب مخرجاً محبذاً من الحوثي الى جانب كونه إستحقاقاً للتبعية الحوثية الداعم الإيراني .
____________________________________
توكل كرمان
وصفت الناشطة اليمنية البارزة والحائزة على جائزة نوبل في السلام "توكل كرمان" واقعة تهجير المئات من السلفيين من مركز "دماج السلفي" بأنها جريمة ضد الانسانية محذرة من نشوء جماعات "مذهبية" في اليمن .

وقالت "كرمان" في أول تعليق لها على واقعة اعتزام السلفيين مغادرة مركز "دماج" السلفي أنها لاتملك  إلا ان تدين التهجير القسري لسلفيي دماج عادة اياه بأنه جريمة ضد الانسانية.
عن عدن الغد.
______________________________________________________

من جهتها قالت منظمة "سواء" لمناهضة التمييز تهجير الأقلية السلفية من محافظة صعدة"، واعتبرت أن "هذا الإجراء يعد مخالفة صريحة لدستور الجمهورية اليمنية، وللإعلان العالمي لحقوق الإنسان الذي التزم اليمن بتطبيقه".

ليست هناك تعليقات:

Disqus for TH3 PROFessional