الثلاثاء، 4 فبراير، 2014

الزميل نبيل الصوفي تعليقاً على الجدل بشأن صفقة الغاز المسال

Nabil Ali Alsoufi 
على يمين الصورة، صخر الوجيه، نائي رئيس تحالف الدفاع عن الغاز في اليمن، وعلى يسارها محمد عبده العبسي رئيس التحالف. الوجيه اصبح وزير مالية، فتغير كل خطابه.. حتى في موضوع الغاز، هو ماعاد يقول شي.. تارك الامر للتهريج الاعلامي..
ولما تصدى العبسي، للعبث في الموازنة، مرر صخر الوجيه نسخته من الفشل العام المستمر، مسنودا بالمؤتمر والاصلاح والعدالة والتضامن، باعتبارها التكتلات الاربع في البرلمان..
للعبسي اليوم يكتب عن دوشة الغاز ملاحظة يتوجب أن تقرأ وسط التهريج المشترك:

حسب الحسابات الختامية للدولة وموقع وزارة المالية فان الغاز احتسب ب7 دولار من منتصف العام. 14 دولار هذا في الاعلام.
ومسألة رفع الأسعار البيع من 3 دولار إلى 7 دولار تمت مطلع 2011م (اي قبل حتى حكومة الوفاق) نتيجة انهيار أسعار الغاز في أمريكا إلى 2دولار بسبب اكتشاف الغاز الصخري وتحويل الشحنات إلى سوق آسيا. وهذا يعرف في سوق الطاقة بتحويل الوجهة.
لقد أعلن مدير الشركة فرانسو رافين في نهاية 2010م عن تحويل 35 شحنة إلى آسيا حيث متوسط الأسعار 14 دولار (نصفها للحكومة اليمنية)، غير إن حكومة علي صالح لم تعلن عن ذلك، حتى لا يعد ذلك انتصاراً لنا في تحالف مناهضة صفقة الغاز (الذي لي شرف تأسيسه ورئاسته في أكتوبر 2010) وقد أظهرت حسابات الدولة الختامية لوزارة المالية للعام 2011م ذلك في ارقامها فضلا عن إن فرانسو رافين أعلن عن تحويل الشحنات في مؤتمر صحفي تجدون أهم ما قاله فيه خاصة مسألة تحويل الشحنات.
وهذا الرابط دليل على ذلك ومن موقع المصدر أولاين نفسه:
http://almasdaronline.com/article/12977

ليست هناك تعليقات:

Disqus for TH3 PROFessional